معلومات التواصل

فلسطين

فلسطين رقم الواتس اب 970594079543+

خرجت الأسيرة المقدسية فدوى حمادة من العزل الانفرادي في سجون الاحتلال بعد 100 يوم متواصلة في عزلها في زنزانة بظروف صحية سيئة بالرغم من معاناة الأسيرة من مشاكل و أمراض صحية، و من الاتهامات التي وجهتها محكمة الاحتلال لها  مهاجمة إحدى السجانات داخل السجن، و على إثر ذلك فرضت عليها سلطات الاحتلال العزل الانفرادي مرة أخرى.

و يذكر أن الأسيرة فدوى تعرضت عدة مرات للعزل الانفرادي، حيث لم تتجاوز الفترة بين عزلها الانفرادي الأخير و الذي سبقه مدة ثلاثة أشهر، حيث عزلت في زنازين سجن الدامون لما يقارب ثلاثة أشهر و نصف.

و قبل عام حاولت بعض السجانات الاعتداء على إحدى الأسيرات بالإهانة في سجن الدامون فحاولت الأسيرة فدوى حمادة منعها، فأصدرت قوات الاحتلال قرارا يقضي بعزلها مع الأسيرة جيهان حميشة مدة سبعين يوما، كما تعرضت أيضا للعزل  الانفرادي في تشرين الثاني من العام الماضي.

اعتقلت الأسيرة فدوى حمادة على خلفية اتهامها بمحاولة تنفيذ عملية طعن قرب باب العامود في القدس المحتلة، و تعرضت لعدة جلسات في محاكم دولة الاحتلال، لتنتهي بالحكم عليها بالسجن 10 أعوام و دفع غرامة مالية بمقدار 30 ألف شيقل.

و مما يضاعف صعوبة العزل الانفرادي عليها حرمانها من رؤية أطفالها و زوجها، فهي متزوجة و أم لخمسة أطفال.

من الجدير بالذكر أن الأسيرات يتعرضن في سجن الدامون خصوصا وفي بقية السجون عموما لظروف إنسانية صعبة جدا، و يتعرضن للضرب و الشتم و الإهانة و الترويع و الشبح لساعات طويلة و التحقيق بظروف قاسية جدا. 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *